• 552 255 71
  • 555 255 71
  • المقر المركزي : 25 نهج مرسيليا تونس

بيان التيار الديمقراطي حول الأزمة السياسية والتحوير الوزاري

تونس في 11 نوفمبر

على إثر اجتماع المكتب السياسي للتيار الديمقراطي يوم أمس السبت 10 نوفمبر 2018، وتداوله في الوضع العام في البلاد والتحوير الوزاري المقترح، أصدر بيانه التالي:

يتابع التيار الديمقراطي بقلق شديد ما آلت إليه الأزمة السياسية الخانقة التي تسبّب فيها الائتلاف الحاكم وما شهدته صراعاته التي بلغت درجة غير مسبوقة من اللامسؤولية والارتجال ومحاولات فرض الأمر الواقع واستغلال مؤسسات الدولة لأهداف انتخابية على حساب مصالح البلاد واستقرارها. وإذ ينبّه التيار الديمقراطي من خطورة الوضع الذي آلت إليه هذه الصراعات المحمومة بين أجنحة المنظومة الحاكمة وتواصل سقوطها وارباكها للمشهد السياسي، فإنّه:

– يعتبر أنّ التحوير الوزاري المعروض من رئيس الحكومة جاء دون تقييم موضوعي ودون اعتبار لمعايير الكفاءة والقدرة على تحمّل المسؤولية، ودون برنامج إصلاح اقتصادي واجتماعي، ودون العمل على تغيير السياسات اللاوطنية واللاشعبية، ويعلن عدم منحه الثّقة للوزراء و كتاب الدّولة المقترحين.

– يؤكّد أن حجم هذا التحوير المقترح يدحض مزاعم الحفاظ على الاستقرار الحكومي، بل زاد في تعميق الأزمة السياسية وتفاقمها وأضحت فيها المواجهة مفتوحة بين رأسي السلطة التنفيذية.

عن المكتب السياسي
الأمين العام
غازي الشواشي.

11112018

حقوق الملكية الفكرية للمحتوى والتصاميم محفوظة © حزب التيار الديمقراطي 2017