• 552 255 71
  • 555 255 71
  • المقر المركزي : 25 نهج مرسيليا تونس

بيان حول حوادث النقل في القطاع الفلاحي

تونس في 27 أفريل

يترحم التيار الديمقراطي على العاملات والعاملين في القطاع الفلاحي الذين ذهبوا ضحية حوادث نقل في ظروف لا تتوفر فيها أدنى شروط السلامة والكرامة الإنسانية متمنيا الشفاء العاجل للجرحى. وأمام تواتر هذه الفواجع الوطنية، يقترح التيار الديمقراطي الإجراءات التالية :

* دعوة الحكومة إلى الإحاطة النفسية والاجتماعية العاجلة بعائلات المتوفين والجرحى.
* دعوة وزارة الداخلية إلى التحلي بالصرامة أمام النقل العشوائي الذي لا يحترم قواعد السلامة.
* تطبيق وعود وزير النقل في 4 ديسمبر 2018 ورئيس الحكومة في 8 مارس 2019 بالإذن فوراً للولاة بمنح تراخيص لأصحاب النقل العمومي غير المنتظم (سيارات الأجرة والنقل الريفي وغيرها) لنقل العاملات والعاملين الفلاحيين خارج مناطق الجولان المرخص لهم فيها وذلك كحل عاجل لتوفير نقل يستجيب إلى شروط الكرامة والسلامة.
* دعوة النواب من مختلف الأحزاب إلى تقديم مقترح تنقيح للقانون 33 المنظم لقطاع النقل البري لإحداث صنف جديد من النقل يعنى بنقل العاملات والعملة الفلاحيين ويضبط شروط إسناد الرخص وتجديدها.
* تشجيع الفلاحين على الاستثمار في النقل الفلاحي عبر دعم تكاليفه مباشرة أوإعادة جدولة الديون أو إعادة استثمارها أو منح امتيازات مالية وجبائية.
* تشجيع كل المبادرات المواطنية الهادفة إلى خلق حلول مبتكرة ومتلائمة مع الواقع واعتمادها من طرف الدولة للتعميم والتقنين.
* دعوة مصالح تفقديات الشغل وفرق الحرس الوطني إلى تكثيف الرقابة على شبكات السمسرة في اليد العاملة الفلاحية مع اعتبار هذه الجرائم تدخل تحت طائلة قانون منع الاتجار بالبشر.
* تنظيم قطاع العمل الفلاحي للمرأة الريفية بما يحد من هشاشته ويوفر الحق في التغطية الاجتماعية (تقاعد وحوادث شغل) والصحية مع التمتع بالأجر العادل وبظروف العمل اللائق.

عن المكتب السياسي للتيار الديمقراطي
الأمين العام
محمد عبو

28avril2019

حقوق الملكية الفكرية للمحتوى والتصاميم محفوظة © حزب التيار الديمقراطي 2019